اسأل الطبيب حول سرعة القذف ضعف الانتصاب تكبير العضو الذكري

تواصل مع أطبائنا من أجل حياة جنسية سليمة

ضعف الانتصاب – الأعراض والأسباب

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

ضعف الانتصاب من أكثر المشاكل الجنسية التي تواجه العديد من الذكور حول العالم، وتشكل الامراض الجنسية والمشاكل الجنسية عامل قلق كبير لدى الرجال وحتى النساء، وذلك لما ينتج عنها من مشاكل في العلاقات الزوجية والتي قد تؤدي إلى أنفصال الزوجين بسبب المشاكل الجنسية!
ضعف الانتصاب من أبرز هذه المشاكل ويترتب عليه العديد من الأزمات النفسية والجسدية والعاطفية عند الرجل، ويؤدي إلى قلة ثقة الرجل بنفسه في حياته الجنسية بشكل خاص وعلى حياته الزوجية بشكل عام.
الجدير بالذكر أن مرض أو مشكلة ضعف الأنتصاب أو كما يطلق عليها احيانًا الضعف الجنسي، هي مشكلة ومرض جنسي يصيب الذكور، وهو عبارة عن وجود مشكلة في الوصول إلى الانتصاب أو انتصاب العضو الذكري (القضيب)، أو حتى عدم القدرة على التحكم في الانتصاب خلال فترة ممارسة العلاقة الجنسية، مما يسبب عدم أكتمال العلاقة الحميمة بين الزوجين بشكل مرضي للطرفين.
في بعض الأحيان يكون ضعف الانتصاب متقطع أو يحدث للذكور على فترات متباعدة بسبب بعض الضغوطات النفسية وغيرها، وفي هذه الحالة لا يسبب ضعف الانتصاب أي مشكلة على سير العلاقة الحميمة بين الزوجين بشكل طبيعي، ومن الممكن أن يسترخي الزوج لتلاشي حدوث مثل هذه المشاكل. وفي أحيانًا أخرى يصاب الزوج بمشكلة ضعف الانتصاب المتكرر والمستمر عند كل ممارسة جنسية يقوم بها، وفي هذه الحالة تكون المشكلة ليست حدث عرضي يمكن التغاضي عنه، ولكن تكون مشكلة فعليه ومرض جنسي يجب علاجه من قبل الطبيب المتخصص في أمراض الذكورة.
ويترتب على الاصابة بمشكلة ضعف الانتصاب العديد من المشاكل والضغوطات النفسية للزوجين، وتؤدي إلى قلة ثقة الزوج بنفسه كما أشرنا وهو أمر قد يثير العديد من المشاكل الزوجية المتوقعة مستقبلا.
من الممكن أن يشير ضعف الانتصاب إلى أن الشخص مصاب بحالة مرضية أخرى ومرض أخر يجب العمل على حله حتى يعود الشخص إلى طبيعته الجسدية والجنسية، ومن بين هذه المشاكل قد يكون مؤشر لوجود مشكلة ما في القلب او الشخص مصاب بمرض السكري.
لذلك إذا كنت تعاني من مشكلة ضعف الانتصاب يجب عليك التوجه إى الطبيب المختص حتى يستطيع عمل اللازم لعلاج هذه المشكلة والتي قد تكون بسبب وجود مشكلة صحية أخرى، وبمجرد علاج هذه المشكلة يعود إلى العضو الذكري أنتصابه الطبيعي.
ونحن في مدونتنا قررنا أن نوضح لك كافة الأمور المتعلقة بمشكلة ضعف الانتصاب عند الرجال، وأعراض ضعف الانتصاب، وأسباب ضعف الانتصاب، وطرق الوقاية منه وطرق علاجه، لذلك إذا كنت تعاني من هذه المشكلة الصحية أو تريد معرفة المزيد عنها، فقط تابع معنا السطور القادمة حتى تتعرف على مشكلة ضعف الانتصاب بالكامل وطرق الوقاية منها وطرق علاج ضعف الانتصاب والوقوف على أسباب حدوث مرض ضعف الانتصاب. كما سنقوم بتوضيح أيضًا الضعف الجنسي عند النساء.

أعراض ضعف الانتصاب؟

هناك العديد من الأعراض التي يسببها ضعف الانتصاب ومن أهمها الآتي:
– قد تتسبب مشكلة الانتصاب في صعوبة وصول الذكر إلى الوصول الكامل.
– قد تتسبب مشكلة الانتصاب في صعوبة استمرار في الانتصاب الكامل طوال فترة ممارسة العلاقة الحميمة.
– قد تتسبب مشكلة الانتصاب في قلة الرغبة الجنسية عند الرجل.
وتعد هذه الأعراض هي الأكثر ملاحظة عند الرجال الذين يعانون من هذه المشكلة الجنسية، ونحن نوصيك بضرورة الذهاب إلى الطبيب إلى لاحظت أي من هذه الأعراض أو أي أعراض أخرى، كما يجب زيارة الطبيب في حالة وجود مشكلة أو مرض جنسي أخر مثل سرعة القذف وغيرها، وأيضًا يجب زيارة الطبيب إذا كنت تعاني من بعض المشاكل الصحية الأخرى كمشاكل القلب وأمراض القلب، وأمراض السكرى والضغط.

أسباب ضعف الأنتصاب عند الرجال

الجدير بالذكر أن عملية الأثارة الجنسية للرجل هي عملية معقدة بالكامل وتمر بالعديد من المراحل المختلفة والمتكاملة والتي يؤثر كل منها على الاخر، ويؤدي وجود مشكلة ما في أي من هذه المراحل أو العوامل قد يؤدي إلى حدوث مشكلة الضعف الجنسي، ومن أهم هذه المراحل التي أو العوامل التي تؤدي إلى حدوث الأثارة الجنسية هي، الهرمونات، الدماغ أو المخ، المشاعر، العضلات، الاعصاب، وأخيرًا الأوعية الدموية، وكما أشرنا وجود مشكلة ما في أي من هذه العوامل يؤدي إلى حدوث المكشلة أو زيادة خطورتها كما ان الأجهاد والتعب والضغط النفسي والعصبي يؤدي إلى تفاقم المشكلة بشكل كبير.
لذلك قد تكون مشكلة الضعف الجنسي بسبب عوامل أو اسباب جسدية أو أسباب نفسية، وفي كثير من الأحيان تكون المشكلة مشتركة بين الأسباب الجسدية والأسباب النفسية، على سبيل المثال قد يكون الشخص مصاب بمشكلة جسدية ما تؤدي إلى حدوث ضعف في الأنتصاب، وقد يصاب الشخص أيضًا ببعض المشاكل النفسية والعصبية والتي تؤدي إلى زيادة وتفاقم الأزمة، أما بالنسبة للمشاكل والأسباب الجسدية التي تؤدي إلى حدوث ضعف في الأنتصاب الأتي:

الأسباب الجسدية التي تسبب الضعف الجنسي:

هناك بعض الأسباب الجسدية التي قد تؤدي إلى حدوث مشكلة الضعف الجنسي أو ضعف في عملية الأنتصاب، ومن أهم الأسباب الجسدية الآتي: – مرض تصلب الشرايين أو كما يطلق عليه انسداد في الأوعية الدموية.
– أمراض القلب.
– مشاكل السمنة المفرطة.
– مرض السكري.
– أرتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.
– مرض باركنسون.
– أرتفاع ضغط الدم.
– تعاطي المخدرات أو التبغ والتي تؤدي إلى صعوبة وصول الدم بشكل جيد إلى العضو الذكري مما يؤدي إلى ضعف في الانتصاب.
– هناك أيضًا بعض الأدوية التي يوصفها الأطباء لعلاج بعض المشاكل الصحية والتي تؤدي إلى ضعف في الانتصاب.
– مشكلة التصلب المتعدد.
– مرض بيروني وهو عبارة عن ندبة داخل العضو الذكري.
– التدخين من أكثر المشكال التي تؤدي إلى ضعف في أنتصاب العضو الذكري وذلك بسبب تأثيره في ضعف ضخ الدم إلى العضو الذكري..
– المشاكل المتعلقة بالتغذية، هو متلازمة التمثيل الغذائي وهي عبارة عن أرتفاع مستوى الأنسولين وأرتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، وارتفاع في ضغط الدم وبالتالي ارتفاع مستوى الدهون حول منطفة البطن والخصر.
– أضطرابات ومشاكل النوم يؤدي إلى حدوث مشاكل الضعف الجنسي.
– جراحات وأصابات الحبل النخاعي والحوض.
– أنخفاض مستوى هرمون التستوسترون في الجسم من أهم الأساب التي تؤدي إلى حدوث ضعف في الأنتصاب.
– سرطان البروستاتا أو علاج البروستاتا المتضخمة.

الأسباب النفسية التي تؤدي إلى الضعف الجنسي أو ضعف في عملية الأنتصاب:

هناك العديد من المشاكل النفسية التي تؤدي إلى حدوث ضعف في عملية الانتصاب، ولعل الأسباب النفسية من أكثر الامور التي يعاني منها العديد من الرجال والنساء حول العالم بسبب الضغوطات النفسية والتوتر ومشاكل الأكتاب. وكما أشرنا فإن عملية الأثارة الجنسية تمر ببعض العوامل المرتبطة ببعضها مثل الدماغ والهرمونات والعضلات والأعصاب والأعوية الدموية، ووجود مشكلة في اي منها يؤدي إلى الضعف، وهنا نجد أن أي مشكلة نفسية قد تحدث في الدماغ قد تؤدي على حدوث عملية الضعف الجنسي، ومن أهم الاسباب النفسية التي تؤدي إلى حدوث الضعف في الأنتصاب الآتي:
– المشاكل العقلية مثل حالات الأكتئاب والقلق تؤدي إلى حدوث ضعف في الانتصاب.
– مشاكل التوتر والأعصاب.
– قد تحدث بعض المشاكل في العلاقات تؤدي إلى حدوث ضعف في الانتصاب، وتكون هذه المشاكل نتيجة إلى مشكال في التواصل والتفاهم وغيرها.

ما هي عوامل خطر الضعف الجنسي أو ضعف الانتصاب؟

قد تزيد احتمالية الاصابة بالضعف الجنسي مع التقدم في العمر، لذا فقد يحتاج الشخص إلى وقت اكبر إلى حد ما حتى يحدث الأنتصاب، أو قد يحتاج إلى لمس العضو الذكرى مباشرة حتى يتم تيحفيز العضو الذكري وتحدث عملية الأنتصاب والحفاظ على أنتصاب العضو لفترة كافية.

وهناك العديد من العوامل الخطرة التي تزيد من أحتمالية حدوث الضعف الجنسي ومن أهمها الأتي:
– الجراحات والأصابات التي قد تؤدي إلى تلف في بعض الخلايا تؤدي إلى حدوث الضعف.
– التدخين وشرب الكحوليات من العوامل الخطرة التي تتسبب في صعوبة وصول الدم إلى العضو الذكري وتؤدي إلى مشاكل الدورة الدموية وعدم انتظامها، ومن ثم حدوث ضعف في الانتصاب.
– أمراض السمنة المفرطة والوزن الزائد من عوامل الخطر التي تؤدي إلى حدوث الضعف الجنسي.
– بعض طرق العلاج قد تؤدي إلى حدوث الضعف مثل العلاج بالأشعاع لمرض السرطان، وجراحات البروستاتا.
– المشاكل النفسية، ويأتي على رأسها الأكتئاب وحالات التوتر والقلق.
– بعض الأدوية الطبية تؤدي إلى حدوث الضعف الجنسي وضعف في الانتصاب، مثل أدوية مضادات الأكتئاب، أدوية ضغظ الدم، وأدوية علاج البروستاتا، ومضادات الهيستامين.
– مرض السكري، وأمراض القلب من أكثر العوامل الخطرة التي تؤدي إلى ضعف في أنتصاب العضو الذكري.
– منتجات التبغ من العوامل الخطيرة التي تسبب مشكال في الاوعية الدموية ومن ثم مشاكل الأنتصاب.

مضاعفات ضعف الأنتصاب:

هناك العديد من المضاعفات التي تنتج عن الضعف الجنسي والتي تتسبب في العديد من المشاكل لشريكي الحياة في العلاقة الزوجية بشكل عام والحياة الجنسية بشكل خاص، وحتى على المستوى الشخص تتسبب في العديد من المشاكل النفسية وحالات أكتئاب مستمرة، وقلة ثقة في الذات وتدهور شخصية المصاب على المدى البعيد، ومن أهم مضاعفات ضعف الأنتصاب الآتي:
– عدم القدرة على الأنجاب من الزوجة في بعض الأحيان.
– مشاكل في العلاقة الزوجية.
– تدهور تقدير الشخص لذاته والإحراج المتكرر.
– القلق الدائم والتوتر المستمر.
– حياة زوجية وجنسية تعيسة وغير مرضية.

الضعف الجنسي عند النساء:

مثلها كمثل الرجل تمامًا تصاب المرأة بالضعف الجنسي، ويكون الضعف الجنسي عند المرأة متمثلًا في وجود مشكلة ما في هرمونات الجسم وخلل في طبيعة الجسم، ويؤدي بالتبعية إلى مشاكل جنسية كبيرة من أهمها أنخفاض الرغبة الجنسية عند المرآة والتي نطلق عليها الضعف الجنسي عند المرآة كما يطلقون عليها في المجتمع الطبي. ومن أهم الاعراض التي تصاب بها النساء والتي تدل على وجود مشكلة الضعف الجنسي لديها الآتي:

– أنخفاض الرغبة الجنسية عند النساء:
عند وجود خلل في هرمونات النساء ويؤدي إلى الضعف الجنسي، فإن هذه المشكلة تؤدي إلى عدم الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة أو قلة الرغبة في ممارسة العلاقة الجنسية مع زوجها، وبالتي تتأثر العلاقة الزوجية بهذه المشكلة بشكل كبير مستقبلًا إذا لم يتم حل وعلاج هذه المشكلة.
وقد تكون مشكلة الضعف الجنسي عند المرأة أيضًا دليل على وجود مشكلة جسدية ومشاكل صحية أخرى، ومن بين هذه العوامل الأتي:
– العوامل الجسدية:
وتتمثل في وجود مشاكل جسدية عن المرأة قد تكون مشكلة في القلب أو أنها تعاني من أحد الأمراض المزمنة والتي تؤثر على الرغبة الجنسية لديها.
– مشكلة ما في الهرمونات:
قد يؤدي أنخفاض مستوى هرمون الأستروجين عند المرأة وأي خلل في الهرمونات إلى مشاكل في الرغبة الجنسية لديى المرأة.
– عوامل نفسية:
وتؤثر أيضًا المشاكل النفسية وحالات الأكتئاب والضغط النفسي على مستوى الرغبة الجنسية عند النساء بشكل كبير.

علامات وجود الضعف الجنسي عند النساء:

هناك بعض العلامات والإشارات أو المشاكل التي تشير إلى وجود مشكلة جنسية وهي الضعف الجنسي عند النساء، وقد تكون هذه الاشارات مؤشر جيد للتعرف على سبب المشكلة وعلاجها من قِبل المتخصصين، ومن أهم هذه العلامات والمشاكل التي تشير لوجود مشكلة جنسية عند المرآة الآتي:

– صعوبة الوصول إلى الإثارة:
تشير صعوبة الوصول إلى الأثارة الجنسية اللازمة لأتمام العلاقة الحميمة، إلى وجود مشكلة جنسية عند المرأة، وقد تكون مشكلة صعوبة الوصول إلى الأثارة بسبب عدم وجود التحفيز اللازم لحدوث الأثارة مما يجعل صعوبة الوصول للأثارة أمرًا صعبًا بعض الشئ، وبالتالي ستؤدي هذه المشكلة إلى حدوث مشاكل في العلاقة الزوجية بشكل عام والعلاقة الحميمة على وجه الخصوص.
– صعوبة الوصول إلى النشوة الجنسة وهزة الجماع:
هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث هذه المشكلة، ومن بين هذه المشاكل هي مشاكل الهرمونات وتعاطي بعض الأدوية وقلة المداعبة قبل ممارسة العلاقة الحميمة تؤدي بدورها إلى صعوبة الوصول إلى النشوة الجنسية المطلوبة وعدم الوصول إلى هزة الجماع للمرأة.
– جفاف المهبل:
الجدير بالذكر أن التغير الذي يحدث للهرمونات يؤدي إلى جفاف المهبل ومن ثم عدم الرغبة في ممارسة العلاقة بسبب الألم الناتج عن جفاف المهبل وبالتالي إلى الضعف الجنسي، وهناك أيضا بعض الأمور التي تؤدي إلى جفاف المهبل من بينها أستخدام بعض الكريمات قبل ممارسة العلاقة الحميمة أو أثناء الدورة الشهيرة. وفي بعض الأحيان يكون جفاف المهبل ليس مشكلة تحتاج إلى التدخل الطبي ولكن يكون أمرًا طبيعيًا تمامًا كفترات الرضاعة والتي يحدث فيها جفاف طبيعي للمهبل.
– التعرض للألم أثناء ممارسة العلاقة الحميمة:
من أكثر الأمور التي تؤدي إلى حدوث الضعف الجنسي عند النساء هي الألم الشديدة التي تتعرض لها النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، والتي من الممكن أن تكون نتيجة أيضًا لمشكلة صحية أخرى مثل تكيس المبيض أو بطانة الرحم، والتي تؤدي إلى حدوث ألم شديد أثناء ممارسة العلاقة، ومن ثم تؤدي هذه الألم الغير مرغوب فيها إلى عزوف المرأة عن ممارسة العلاقة والهروب منها، ومن ثم تؤدي مستقبلًا إلى الضعف الجنسي وقلة الرغبة في ممارسة العلاقة الجنسية.
– أنخفاض الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة:
الجدير بالذكر أن أنخفاض مستويات الرغبة الجنسية للمرأة من أبرز المشاكل والأسباب التي تؤدي إلى الضعف الجنسي عند النساء. ويكون أنخفاض مستوى الرغبة الجنسية عند النساء ناتج عن خلل ما في هرمونات الجسم وأنخفاض مستوى هرمون الأستروجين، ومن المعروف أيضًا أنه عند تقدم النساء في العمر والاقتراب من أنقطاع دورة الطمث والوصول إلى سن اليأس تقل الرغبة الجنسية عند المرأة بشكل كبير، وسواء كان أحد هذين السببين فإن انخفاض الرغبة الجنسية عند المرأة، يؤدي في نهاية المطاف إلى الضعف الجنسي عند المرأة، ويؤدي بالتأكيد إلى المشاكل الزوجية المتوقعة من عدم الرغبة في ممارسة العلاقة الجنسية مع الزوج. يجب أن ننوه أن هناك بعض المشاكل المشتركة بين الرجال والنساء والتي من الممكن الرجوع للطبيب للعمل على حلها ومن أهم هذه المشاكل المشاكل الجسدية أو المشاكل المتعقلة بالصحة حتى نتمكن من الوقوف على السبب الذي يؤدي إلى ضعف الأنتصاب عند الرجل  والضعف الجنسي عند النساء. وبكل تأكيد فأن الطبيب قد يوصيكي ببعض طرق الوقاية من الضعف الجنسي والتي من الممكن أن تكون سبب كافي لتنجنب حدوث الضعف الجنسي.

طرق الوقاية من الضعف الجنسي وضعف الأنتصاب:

من المعروف أن الوقاية خير من العلاج، ولعل الوقاية تؤدي إلى تجنب حدوث المشكلة أو تفاقم المشكلة فيما بعد، وتجنبنا المشاكل المتوقع حدوثها نتيجة حدوث الضعف الجنسي للرجال والنساء أيضًا، ومن اهم طرق الوقاية من ضعف الأنتصاب للرجال الآتي:
– عند الشعور بأي مشكلة أو شئ غير مألوف أثناء ممارسة العلاقة الحمية كصعوبة الأنتصاب على ثبيل المثال، يجب عليك الرجوع فورًا للطبيب المتخصص وعمل الفحوصات اللازمة للتعرف على سبب المشكلة وعلاجة مبكرًا.
– أفضل طريقة للوقاية من ضعف الأنتصاب عند الرجال هي أتباع نمط ونظام حياة صحي تمامًا، والعمل على علاج أي مشكلة صحية قد تعاني منها عند أكتشافها لضمان عدم تأثيرها على حياتك الجنسية.
– إذا كنت تعاني من الأكتئاب ـو الضغط النفسي والتوتر، يجب عليك التخلص فورًا من أسباب الضغط النفسي والتوتر وأتخاذ خطوات جادة نحو التخلص من هذه المشاكل سواء كانت بسبب ضغط الحياة اليومية أو حتى بسبب ضغط العمل وغيرها، فالتخلص من الضغط والأكتئاب والتوتر يعمل على تحسين جودة حياتك العملية والزوجية والجنسية بدرجة كبيرة وملحوظة.
– يجب عليك التوقف عن التدخين وتجنب منتجات التبغ بالكامل، وعدم شرب المشروبات الكحولية والتي تؤثر على أنتصاب القضيب بشكل كبير بسبب صعوبة وصول الدم إلى الأوعية الدموية في القضيب والتي يسببها التدخين.
– العمل على ممارسة التمارين الرياضية اليومية بشكل مستمر وبإنتظام للعمل على تحسين حياتك العملية والزوجية، وبكل تأكيد تنشيط الدورة الدموية في الجسم وبالتالي مساعدة القضيب على الأنتصاب بشكل جيد.
– في حالة كنت تعاني من حالات الأكتئاب المزمن يجب عليك التوجه فورًا للمتخصصين في أمراض الصحة العقلية للحصول على المساعدة اللازمة للتخلص من هذه المشاكل النفسية.
– الحرص على أتباع تعليمات طبيبك المعالج إذا كنت تعاني من أحد المشاكل الصحية والأمراض المزمنة مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب وغيرها والتي تؤدي إلى مشاكل في صحتك الجنسية، لذلك يجب عليك أتباع تعليمات الطبيب بالكامل في هذه الحالات وذلك للتحكم والسيطرة على المرض أو المشكلة الصحية.
– التوقف عن ممارسة العادة السرية إذا كنت تعاني من إدمان ممارسة العادة السرية والتي تؤدي إلى ضعف في أنتصاب القضيب مستقبلًا.

أستخدام الدهان في علاج حالات ضعف الأنتصاب:

هناك العديد من الرجال الذين يعانون من مشاكل الأنتصاب والتي تسبب لهم العديد من المشاكل الصحية والنفسية والزوجية، لذلك يرغب هؤلاء الرجال في الحصول على علاج مناسب لعلاج هذه المشكلة الصعبة، ولذلك تجد أن الرجال الذين يعانون من مشاكل الأنتصاب دائمين السؤال عن الدهان المناسب في علاج مشاكل ضعف الانتصاب والدهان المناسب لهم. ولكن يجب التنويه إلى عدم استعمال أي دهان لأي شخص يعاني من مشكلة الضعف الجنسي، وخصوصًا إذا كان المريض يعاني من مشاكل صحية أخرى أو يعاني من بعض الأمراض المزمنة، وذلك لأن بعض الدهانات تكون غير صالحة للأستخدام وتكون مضرة ولا تحتوي على المواد الفعالة لعلاج المشكلة.
ونحن من جانبنا نوصي أصحاب الأمراض المزمنة عدم أخذ أي جرعة من دهانات علاج حالات ضعف الانتصاب إلا تحت أشراف الطبيب حتى لا يكون المريض عرضه لحدوث المشاكل الصحية الخطرة، ومن أهم الامراض التي يجب أستشرة الطبيب قبل أخذ جرعة الدهان هي مرض السكري، مرض الصرع، مرض الحساسية الربيعية، ومرض أرتفاع الضغط العصبي، وأيَصا من يعاني من التقرحات الجلدية.
أما بالنسبة للدهان المناسب لعلاج ضعف الانتصاب يجب أن يكون الدهان مستخلص من الزيوت الطبيعية والمستحضرات الطبيعية تمامًا وأن يكون متوافر به عدد من الشروط القياسية لتجنب حدوث أي مضاعفات او اثار جانيبة محتملة، ومن أهم هذه الشروط الواجب توافرها في المستحضر الآتي:
– يجب أن يحتوي الدهان على زيت السمسم أو زيت الزيتون، وعند وضعه يشعر المريض بإرتفاع درجة الحرارة الناتجة عن تفاعل هذه الزيوت مع الجلد.
– يجب ان يكون الدهان أبيض اللون أو مائل إلى الإصفرار قليلًا.
– يجب أن يكون الدهان مصنوع في أحدى الدول الموثوق بها وأن يكون من زيوت طبيعية بالكامل.
– لابد أن تكون كثافة الدهان أو المرهم عالية.
– لابد أن تكون رائحة المرهم مائلة إلى رائحة الفازلين. وأما بالنسبة للعلاج اليومي والطبيعي، يجب أن يتبع المريض نمط حياة يومي صحي بالكامل يشمل غذاء صحي يحتوي على كافة العناصر الغذائية اللازمة لبناء الجسم وتعزيز الصحة الجنسية للشخص، كما يجب عليه أيضًا الحفاظ على ممارسة الرياضة بشكل يومي وبإنتظام للعمل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم، والبعد كافة الأمور التي تضر بالصحة العامة للجسم كالتدخين وشرب الكحوليات، والتخلص من القلق والتوتر الزائد، والتخلص أيضًا من مشاكل اضطرابات النوم الحفاظ على النوم الهادئ.

شارك هذا المقال

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

أكمل القراءة

مقالات مشابهة

اعراض ضعف الانتصاب

اعراض ضعف الانتصاب ضعف الانتصاب أو الضعف الجنسي أو العجز الجنسي من أشهر الأمراض الجنسية وأكثرها أنتشارًا وتزداد أحتمالية الاصابة بهذا المرض كلما تقدم الأنسان

اقرأ المزيد »

تحميل كتب ثقافية جنسية

يرجى ادخال رقم الوتساب و اسمك وسيتم تحويلك للتواصل  مع الدكتور  شخصيا على الوتساب من اجل حل مشكلتك