اسأل الطبيب حول سرعة القذف ضعف الانتصاب تكبير العضو الذكري

تواصل مع أطبائنا من أجل حياة جنسية سليمة

قم بادخال رقم الوتساب و اسمك وسيتم تحويلك للتواصل  مع الدكتور  شخصيا على الوتساب من اجل حل مشكلتك

الأكثر قراءةً

أفضل المبيعات

صفات الرجل العاجز جنسياً وطرق العلاج

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
صفات الرجل العاجز

العجز الجنسي يعد من اخطر التهديدات التي تهدد الحياة الجنسية للأزواج، وهو يعد كابوس للكثير من الرجال الذين يخشون تعرضهم للعجز الجنسي. صفات الرجل العاجز جنسياً تختلف كثيراً وبها الكثير من الأسباب المختلفة أو الأعراض المختلفة التي يتعرض لها الرجال المصابون بالعجز الجنسي. في تلك المقالة نستعرض اهم صفات الرجل العاجز وأسباب العجز الجنسي وكيفية التخلص منه.

ما هو العجز الجنسي

العجز الجنسي هو مشكلة يمكن أن تحدث خلال أي مرحلة من دورة الاستجابة الجنسية. ويمنعك من الشعور بالرضا عن النشاط الجنسي. تتضمن دورة الاستجابة الجنسية تقليديًا الرغبة، والإثارة، والنشوة، والاسترخاء. الرغبة والإثارة كلاهما جزء من مرحلة الإثارة للاستجابة الجنسية. بالرغم من أن الأبحاث تشير إلى أن العجز الجنسي هو امر شائع، إلا أن الكثير من الناس لا يحبوا الحديث نظرًا لتوفر خيارات العلاج، يجب عليك مشاركة مخاوفك مع شريكك ومقدم الرعاية الصحية الخاص بك اذا كنت تشعر أن لديك صفات الرجل العاجز من اجل الوصول لأفضل حل ممكن لتلك المشكلة.

التفرقة بين العجز الجنسي والليلة السيئة

قد يكون هناك بعض الليالي السيئة جنسياً، ولكن اذا كانت تلك هي في فترة مؤقتة ولم تحدث بشكل متكرر فلا داعي للقلق. ولكن اذا وجدت أن صفات الرجل العاجز جنسياً موجودة معك بشكل مستمر في كل مرة تمارس فيها الجنس مع شريكتك، فيجب عليك الانتباه للأمر على الفور والبدء في حل المشكلة.
الفرق غالباً سيكون في المدة التي تتعرض بها لتلك الأعراض أو صفات الرجل العاجز تلك، اذا تعرضت للموضوع في ليلة أو اثنين خصوصاً لو كان لديك بعض المشاكل أو الضغوط النفسية في تلك الفترة، فهذا طبيعي، الأمر يجب أن يكون جدير بالاهتمام الطبيعي عند تكراره بشكل مستمر.

أعراض وصفات الرجل العاجز جنسياً

من المهم معرفة أعراض وصفات الرجل العاجز جنسياً بشكل واضح من اجل ضمان المعالجة الصحيحة للأمر وفقاً للأعراض الملاحظة. فما هي أهم أعراض الرجل العاجز جنسياً أو علامات المشاكل الجنسية التي تؤدي الى سوء إتمام العملية الجنسية؟

  • ضعف الانتصاب

بالتأكيد تلك العلامة هي من اهم علامات وصفات الرجل العاجز. ضعف الانتصاب هو عدم قدرة الرجل على الحفاظ على انتصاب مستمر وسليم بالرغم من مداعبات الشريكة والإثارة الجنسية المستمرة بالإضافة الى عدم وجود انتصاب كافي لممارسة الجنس مع زوجته وإشباعها جنسياً.

وفقاً للأبحاث والتقديرات، فهناك حوالي 50% من الرجال في الفئة العمرية من بين 40 الى 70 سنة يعانون من مشكلة العجز الجنسي، وتزداد المشكلة بشكل واضح وتزداد صفات الرجل العاجز مع التقدم في العمر. ولكن هذا لا يعني انه لا يوجد شباب يعانون من نفس المشكلة.

دائماً ما يركز الأطباء عند محاولة معرفة صفات الرجل العاجز بين حالات ضعف الانتصاب التي تكون أحيانا بسبب مشاكل نفسية مؤقتة مثل الإرهاق والتوتر وبين حالات ضعف الانتصاب المتكرر. فضعف الانتصاب المؤقت ما هو إلا ظاهرة طبيعية عند الرجال تحدث، ولكن ضعف الانتصاب المستمر والمتكرر أو عدم القدرة على الحفاظ على انتصابك أثناء الجماع يعد مشكلة تحتاج لتدخل طبي.

  • الارتفاع الكبير في الوزن

مع تقدم العمر وبعد سن الأربعين، يتعرض الرجل لتغييرات هرمونية كبيرة تؤدى الى زيادة مفرطة في وزنه خصوصاً في منطقة الثديين بما يعرف باسم التثدي. تلك الزيادة تصاحبها غالباً ضعف في الانتصاب، وضعف في العضلات، والتعب المستمر بسبب عدم التوازن الهرموني في جسم الرجل أو بسبب خلل في الخصيتين أو الغدة النخامية المسؤولة عن وظائف الخصية.

  • التبول المستمر والزيادة الكبيرة في كمية البول

الرجل المصاب بالعجز الجنسي يتعرض بشكل واضح لزيادة في كمية البول والتبول المستمر على مدار اليوم بشكل لا علاقة به بالطقس في الشتاء أو بتناول السوائل المستمر.

بالإضافة إلى الذهاب إلى الحمام بشكل متكرر، فقد يستغرق وقتًا أطول من المعتاد لتفريغ المثانة، أو الشعور بالألم، أو اختلاط البول بالدم.

كل هذه الأعراض تدل على وجود خطر على البروستات عند الرجل، خاصة إذا كان هذا الرجل مسناً.

غالبًا ما يعاني الرجل من أحد أمرين، إما تضخم البروستاتا أو سرطان البروستاتا.

وكلا المرضين يؤثران بشكل كبير على قدرته الجنسية، وأدائه في الفراش، خاصة فيما يتعلق بقدرة الرجل على الانتصاب.

  • التشوهات في القضيب

من صفات الرجل العاجز هو أنه يعاني من تشوهات في شكل الأعضاء التناسلية وخاصة القضيب.

تظهر هذه التشوهات في شكل انحناء في القضيب بزوايا غير مألوفة.

على الرغم من أن تشوهات القضيب قد لا تكون خلقية في المقام الأول، ولكنها ناتجة عن أسباب أخرى مثل الحوادث أو العمليات الجراحية أو ممارسة الرياضة أو حتى أثناء الاتصال الجنسي بطرق خاطئة، إلا أنها لا تزال تعتبر علامات تحذيرية لمشاكل في الحياة الجنسية للرجل.

والسبب في ذلك أن التشوهات التي تحدث في شكل القضيب هي عائق دون الانتصاب الكامل والقوي الكافي لإنهاء العملية الجنسية بنجاح.

صفات الرجل العاجز

  • قلة الرغبة في الجماع، وضعف الاتصال الجسدي مع الزوجة
  • عدم القدرة على الانتصاب أو عدم المحافظة عليه في الوقت الكافي للجماع
  • عدم القدرة على الوصول إلى النشوة رغم التحفيز الجنسي الكافي وظهور علامات الإثارة
  • النشوة الجنسية – فقط – بعد فترة طويلة غير معتادة من الإثارة
  • القذف فقط أثناء الاستمناء أو أثناء ممارسة الجنس الفموي
  • القدرة على تحقيق النشوة الجنسية فقط في المواقف التي تعتبر غريبة أو محرمة
  • صعوبة التحكم في توقيت النشوة الجنسية والقذف الذي يحدث مبكرًا جدًا في الجماع، مما يجعل الزوجة غير راضية
  • عدم القدرة على القذف، أو قلة السائل المنوي
  • الانتصاب المستمر غير المصحوب برغبة جنسية هو أحد صفات الرجل العاجز

أسباب العجز الجنسي

الاستثارة الجنسية الذكرية هي عملية معقدة تشمل الدماغ والهرمونات والعواطف والأعصاب والعضلات والأوعية الدموية. يمكن أن ينتج ضعف الانتصاب أو ظهور صفات الرجل العاجز من مشكلة في أي من هؤلاء. على سبيل المثال، يمكن أن يتسبب الإجهاد أو الصحة العقلية في ضعف الانتصاب أو تفاقمه.

في بعض الأحيان تؤدي مجموعة من المشكلات الجسدية والنفسية إلى ضعف الانتصاب. على سبيل المثال، قد تسبب حالة جسدية بسيطة تؤدي إلى إبطاء استجابتك الجنسية القلق بشأن الحفاظ على الانتصاب. يمكن أن يؤدي القلق الناتج إلى ضعف الانتصاب أو تفاقم صفات الرجل العاجز.

وسنعرض عليك الآن بعض أسباب العجز الجنسي المشهورة والتي تنقسم الى جزئين، الأسباب الجسدية أو المرضية، أو الأسباب النفسية والذهنية.

أسباب جسدية للعجز الجنسي

في كثير من الحالات، يحدث ضعف الانتصاب بسبب شيء جسدي. تشمل الأسباب الشائعة ما يلي:

  • مرض في القلب
  • انسداد الأوعية الدموية (تصلب الشرايين)
  • ارتفاع في الدهون في الدم
  • ضغط الدم المرتفع
  • داء السكري
  • السمنة
  • متلازمة التمثيل الغذائي – وهي حالة تشمل ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع مستويات الأنسولين، ودهون الجسم حول الخصر وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم
  • مرض الشلل الرعاش
  • التصلب المتعدد
  • بعض الأدوية والعلاجات
  • التبغ والتدخين
  • مرض بيروني – وهو ظهور نسيج ندبي داخل القضيب
  • إدمان الكحول والأشكال الأخرى لتعاطي المخدرات
  • اضطرابات النوم
  • علاجات سرطان البروستاتا أو تضخم البروستاتا
  • العمليات الجراحية أو الإصابات التي تصيب منطقة الحوض أو النخاع الشوكي
  • انخفاض هرمون التستوستيرون

الأسباب النفسية لضعف الانتصاب

يلعب الدماغ دورًا رئيسيًا في إثارة سلسلة من الأحداث الجسدية التي تسبب الانتصاب، بدءًا من الشعور بالإثارة الجنسية. هناك عدد من الأشياء التي يمكن أن تتداخل مع المشاعر الجنسية وتؤدي إلى ضعف الانتصاب أو تفاقمه. وتشمل هذه:

  • الاكتئاب والقلق أو غيرها من حالات الصحة العقلية
  • الإجهاد
  • مشاكل العلاقة بسبب الضغط أو ضعف التواصل أو مخاوف أخرى
  • فقدان الثقة في النفس لإتمام عملية الجماع بشكل سليم

تلك الأسباب تعد أسباب نفسية ومؤقتة، في حالة التمكن من علاجها والتخلص منها سواء عن طريق العلاج النفسي أو التواصل السليم، ستتمكن من التخلص من صفات الرجل العاجز جنسياً والاستمتاع بعملية جنسية كاملة وممتعة لك ولشريكتك.

عوامل الخطر

مع تقدمك في العمر تبدأ صفات الرجل العاجز في الظهور، وقد يستغرق الانتصاب وقتًا أطول وقد لا يكون ثابتًا. قد تحتاج إلى مزيد من اللمس المباشر لقضيبك للحصول على الانتصاب والحفاظ عليه.

يمكن أن تسهم عوامل الخطر المختلفة في ضعف الانتصاب وظهور صفات الرجل العاجز بما في ذلك:

  • الحالات الطبية، وخاصة مرض السكري أو أمراض القلب
  • استخدام التبغ، الذي يقيد تدفق الدم إلى الأوردة والشرايين، يمكن أن يتسبب – بمرور الوقت – في حدوث حالات صحية مزمنة تؤدي إلى ضعف الانتصاب
  • زيادة الوزن، خاصة إذا كنت تعاني من السمنة
  • علاجات طبية معينة، مثل جراحة البروستاتا أو العلاج الإشعاعي للسرطان
  • الإصابات، خاصة إذا كانت تلحق الضرر بالأعصاب أو الشرايين التي تتحكم في الانتصاب
  • الأدوية، بما في ذلك مضادات الاكتئاب ومضادات الهيستامين والأدوية لعلاج ارتفاع ضغط الدم أو الألم أو أمراض البروستاتا
  • الحالات النفسية مثل التوتر والقلق والاكتئاب
  • تعاطي المخدرات والكحول، خاصةً إذا كنت من متعاطي المخدرات لمدة طويلة أو من الذين يشربون الكحول بكثرة

المضاعفات

يمكن أن تشمل المضاعفات الناتجة عن ضعف الانتصاب ما يلي:

  • حياة جنسية غير مرضية
  • التوتر أو القلق
  • الإحراج أو فقدان الثقة في النفس
  • مشاكل العلاقة
  • عدم القدرة على جعل شريكتك تحمل

علاج صفات الرجل العاجز

يمكن معالجة معظم صفات الرجل العاجز عن طريق معالجة المشاكل الجسدية أو النفسية الكامنة. فاذا كان السبب في الأمر مرض معين مثل مرض القلب أو السكري أو أدوية معينة يجب علاج الأمر، أما اذا كانت المشكلة نفسية أو ذهنية يجب محاولة ادراك وحل تلك المشكلة من اجل الاستمتاع بحياتك الجنسية الممتعة مع شريكتك والتخلص من تلك الأعراض
 تشمل استراتيجيات العلاج ما يلى:

الأدوية: عندما يكون هناك دواء معين هو سبب الخلل الوظيفي الجنسي، فتغيير الدواء قد يساعد. قد يستفيد الرجال المصابون بنقص الهرمونات من حقن الهرمونات أو الحبوب أو الكريمات. بالنسبة للرجال، قد تساعد الأدوية المنشطة جنسياً في تحسين الوظيفة الجنسية عن طريق زيادة تدفق الدم إلى القضيب.

المعينات الميكانيكية: قد تساعد وسائل المساعدة مثل أجهزة الشفط والزرعات القضيبية الرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب (عدم القدرة على تحقيق الانتصاب أو الحفاظ عليه).

العلاج الجنسي: يمكن لأخصائيين العلاج الجنسي مساعدة الأشخاص الذين يعانون من مشاكل جنسية لا يمكن معالجتها من قبل طبيبهم الشخصي. المعالجون الجنسيون يقدمون أيضًا مشورة جيدة في مجال الزواج. بالنسبة للزوجين اللذين يرغبان في بدء الاستمتاع بعلاقتهما الجنسية، فإن الأمر يستحق الوقت والجهد للعمل مع شخص محترف ومدرب.

العلاجات السلوكية: تتضمن تقنيات مختلفة، بما في ذلك نظرة ثاقبة للسلوكيات الضارة في العلاقة، أو تقنيات مثل التحفيز الذاتي لعلاج مشاكل الإثارة و / أو النشوة الجنسية.

العلاج النفسي: يمكن أن يساعدك العلاج مع مستشار نفسي مدرب على معالجة الصدمات الجنسية من الماضي ومشاعر القلق والخوف والشعور بالذنب وسوء صورة الجسم. كل هذه العوامل قد تؤثر على الوظيفة الجنسية.

التثقيف والتواصل: قد يساعدك التثقيف حول السلوكيات والاستجابات الجنسية في التغلب على القلق بشأن الوظيفة الجنسية. يساعد الحوار المفتوح مع شريكتك حول احتياجاتك ومخاوفك أيضًا في التغلب على العديد من الحواجز التي تحول دون حياة جنسية صحية.

الخلاصة

بشكل عام تعد مشاكل الحياة الجنسية وصفات الرجل العاجز حاجز كبير جداً في الحياة الزوجية بين الشريكين. لذلك التخلص من صفات الرجل العاجز يعد شيء ضروري من اجل الوصول لأفضل حياة جنسية بين الشريكين.


يجب ادراك صفات الرجل العاجز والتي تتضمن على سبيل المثال عدم القدرة على الانتصاب أو عدم القدرة على إكمال العلاقة الجنسية بشكل سليم. وتعد أسباب تلك الصفات نفسية مثل الاكتئاب أو فقدان الثقة في النفس في إكمال العلاقة الجنسية بشكل سليم أو المخاوف العامة. ايضاً يكون هناك أسباب صحية مثل أمراض القلب والسكرى أو التهاب البروستاتا والأدوية المعالجة له أو الإشعاعات السرطانية.

يجب عليك استشارة طبيبك الخاص أو احد المشيرين النفسين والجنسين من اجل معرفة كيفية التخلص من صفات الرجل العاجز الموجودة لديك، سواء عن طريق تغيير الأدوية أو حل الأمراض المسببة في الضعف الجنسي، أو عن طريق التثقيف والتواصل بينك وبين شريكتك، أو القيام ببعض العلاجات السلوكية والنفسية من اجل التخلص من تلك المشاكل الجنسية والاستمتاع بحياة جنسية ممتعة.

شارك هذا المقال

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

أكمل القراءة

مقالات مشابهة

تحميل كتب ثقافية جنسية